zorooo

سـوف اطـارد كل اللصـوص .. حذار ان تـكـون لـصـاً

السبت، سبتمبر 09، 2006

الله .. الوطن .. فيــفــتـى فــيـفــتـى

اليوم ايها السيدات والسادة انتم على موعد مع التفاصيل والحقائق الخفية عن حفل غنى يا بهية
الحفل فكرة يحي مجاهد صاحب مدونة الله الوطن فاطمة، والذى قام بجهد وافر فى التنظيم والدعوة
للحفل، واخذ على عاتقة دور الباحث عن التمويل الكافى، لكنه بعد الحفل اختفى عن العالم واصر على عدم توضيح تفاصيل المبالغ التى تم صرفها على وجه الدقة لشركاؤه فى التنظيم كما كان متفق عليه، واليكم الان تفاصيل المبالغ بالارقام
مبلغ 2000 جنية تبرع للحفل من السيد الدكتور هانى عنان ، الذى اعطى ليحي المبلغ وطلب منه بيان مكتوب بكل المصروفات الخاصة بالحفل الامر الذى يؤكد الدكتور هانى على انه لم يحدث حتى الان
واليكم شهادة حية على واقعة دفع هذا المبلغ سيزار كشاهد عيان
اثناء الحفل قام يحي مجاهد بطلب بعض الدعم المادى من بعض المنظمين فاستطاع ان يجمع مبلغ 210 جنية ليصبح جمالى المبلغ المدفوع لتمويل الحفل 2210 جنية
هذا فيما يتعلق بالتمويل ، السؤال هنا كيف تم صرف هذا المبلغ؟؟؟
اليكم التفاصيل ايضاً
مبلغ 600 جنية هي تكلفة تأجير ساوند سيستم واجر مهندس صوت ليوم واحد
مبلغ 380 جنية هي تكلفة شراء 300 اسطوانة ممغنطة لنسخ الملف الأعلامى الخاص بالحفل حسب شهادة شيماء التى حضرت الشراء
مبلغ 120 جنية هي قيمة نسخ ال 300 اسطوانة حسب شهادة ايـــوب
وطبقا لهذه الارقام فان التكلفة الاجمالية للحفل كانت على وجه الدقة 1100 جنية اى نصف المبلغ المرصود للحفل
وهنا كان ينبغى ان نتوجه للسيد يحي مجاهد بالسؤال عن المبلغ الفائض
فى البداية اصر يحي مجاهد على انه دفع ايجار للقاعة بنقابة الصحفيين، ودفع مبلغ 300 ايجار
للبروجكتور الخاص العرض ايضا من النقابة وهو ما نفاه الاستاذ محمد عبد القدوس واكد على ان لجنة سجناء الرأى بنقابة الصحفيين دعمت الحفل بالقاعة والمعدات اللازمة له دون اى مقابل مادى
وهنا عودة مرة اخرى ليحي مجاهد
ايها السادة تخيلوا معى هذا المشهد جيدا
فى مشهد دراماتيكى مؤثر اسبل عينيه وطأطىء رأسه واستدعى خبرة كل المشاهد السينيمائية التى عشقها وصرح بأن المبلغ الذى اخذه من السيد هانى عنان لم يكن لتمويل الحفل ولكن كان راتبه نظير
اتفاق تم بينه وبين الدكتور هانى عنان على ادارة موقع كفاية الالكترونى لمدة شهر واحد
اكمل يحي روايته عن عمله مع كفايه وكيف انهم اضاعوا منه فرص عمرة وكيف انهم استغلوه ، ثم فتح عينيه فى بطىء مؤثر، وقال فى صوت يخنقه التأثر
" انا اللى مولت الحفلة ودى فلوسى ، وانا ماكنتش راضى أقول دا لحد فيكوا علشان كنتوا هاترفضوا "
تخيل يحي للحظات اصوات الجماهير وهى تصفق وتصفر ولعا واعجابا وتخيل نفسه صاعداً على درجات
سلم مسرح التكريم لتسلم جائزة الاوسكار احسن فيلم
هنا عودة مرة اخرى للسيد هانى عنان الذى طلب التوضيح عن لسانه وبأسمه مايلى
اولا: انه يتعجب كيف يضحى شخص له مايميز يحي مجاهد من مهارة فى عالم الكتابة بمستقبله من اجل مبلغ الف جنية يأخذها
ثانيا : ان كلام يحي غير صحيح لأن المبلغ كان مرصود للحفل فقط
ثالثا : ان يحي تقاضى مبلغ الف جنية اخرى نظير عمله فى ادارة موقع حركة بالاضافة الى مبلغ 5000 جنية لشراء
جهاز لاب توب وجهاز تليفون محمول واشتراك للتليفون
رابعا : ان الدكتور هانى فعل هذا ايمانا منه بدور الشباب والجيل فى تحمل مسؤليته ، وهو يؤكد على انه
ليس من ذنب هذا الجيل ان يجد نفسه فى مجتمع مريض وعلى ذلك هو يتفهم كيف يمكن ان يخرج من هذا الجيل شخص محمل بامراض المجتمع، وهو ايضا يبلغ كل المدونين من هنا ضرورة مواصلة السعى لكشف الحقائق وممارسة قدر اكبر منةالحراك الفكرى والسياسى يبدأعلى صفحات المدونات وينتهى فى الشارع
خامسا : الدكتور هانى عنان يؤكد على انه يفضل ان يعطى ليحي مجاهد فرصة اخرى لمراجعة نفسة وهو يذكرة ويذكر
الجميع ان بهية اغلى من اى مال
اما نحن فندعوا يحي مجاهد لتغيير اسم مدونته من الله الوطن فاطمة الى الله .. الوطن ... فــيــفـــتـى
فيــفــتــى
الى كلمات اخرى نلتقى

الجمعة، أغسطس 11، 2006

زوروووو

والآن .. انا زورو
ادون .. ولا زلت احمل سيفى و امتطى جوادى
على كل اللصوص ... ان تختبىء